انْقِلابُ المَقاييس

أكتوبر
06

رُفعَ إلى مَتنِ الحياةِ ومركز الضوء وأشعة التأثير كلُّ ظالم مستبدٍّ، وفنّان مهرّج، وراقصٍ مهيِّجٍ وشاربٍ عربيد، ومُحتالٍ على أموال الناس وأوقاتهم وأعمارِهم، وأُنْزِلَ إلى الحاشيَة كل عالم ومفكر ومثقف مهموم، أشطانُ بئر التافهينَ ترفعُ أقواماً وتخفضُ آخَرين

رد واحد

رد واحد على موضوع “انْقِلابُ المَقاييس”

  1.  مها عبدالله

    أحسنت دكتور ووفقك الله وسدد خطاك على الحقّ دوما
    لي سؤال ولكن من زاوية أخرى ..
    هلا تفضلت بشرح مختصرٍ وعقد مقارنة بسيطة بين النص والخطاب أكن شاكرةً لكَ حسن ردك وبارك الله فيك ونفع بكَ

أضف رد